الأربعاء، 6 يوليو، 2011

رجل ولد في رحمي

باتت المرحلة بقضمة شفتين والجسد يهوي البعثرة هنا وهناك
رحمها الضيق كما اعتاد عليه
اتسع ليصل حدود السماء
......
شهر البداية
كان الوجع يلحق بها
ليل نهاراً
صباح مساءً
تجمع الانس والجن سوياً
وتبجلاً فرحا
كان ظهرها معوجاً
فاستقام بداخلها
كان اللباس ضيقاً
فهوي فضفاضاً
وشعرها الأسود المتمايل علي خاصرتها
ألبسه حجاباً
..............
شهر النهاية
امتزج الجنون حتي وصل الرقبة
سكرا بلون العشق
كان ينعتها مجنونة
وهي تقول له قف قليلا لن اكترث
لم تكن كافية الأشهر التسعة لتحمله في رحمها
ولكن وجع الحمل لن ينتهي بعد
قابع ذلك الرجل في رحمها ومع كل نبضة في قلبها
حتي انتظار موتهما سوياً دونما انذار

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق